الخميس, 16 تموز/يوليو 2015 03:02

المشة: النقابة ستدرس مدى قانونية قرار إلغاء رسوم الانتساب وستتخذ المناسب

صدى الشعب - بعد ان قرر رئيس الوزراء عبد الله النسور إلغاء التعليمات المتعلقة باستيفاء رسوم الانتساب لنقابة المعلمين والاشتراك السنوي، اعتبر نقيب المعلمين الدكتور حسام المشة ان الغاء القرار من قبل رئيس الوزراء بناء على طلب وزير التربية والتعليم عبارة عن تعمد الوزارة للتوغل على النقابة.
وجاء في نص القرار الذي استند إلى الكتاب الصادر عن وزير التربية والتعليم محمد الذنيبات ووزير المالية أمية طوقان أن النسور قرر إلغاء نشر التعليمات التنفيذية رقم (5) لسنة 2015 "تعليمات استيفاء رسوم الانتساب لنقابة المعلمين والاشتراك السنوي ومواعيد وإجراءات تسديدها.
وكان قد تم في بداية تموز إقرار التعليمات المتعلقة برسوم الانتساب المقدمة لنقابة المعلمين، الأمر الذي عدته النقابة إنجازا يحسب لها، وبعد أسبوعين فقط صدر قرار آخر يستند إلى كتابين من وزير التربية والتعليم محمد الذنيبات ووزير المالية أمية طوقان بإلغاء تعليمات رسوم الانتساب لنقابة المعلمين.
واشار المشة في تصريح له الى أن قانون نقابة المعلمين يلزم بالاشتراك الشهري ودفع رسوم الانتساب لها، لافتا إلى أنه كان على وزارة التربية والتعليم أن تقوم بالاقتطاع لصالح النقابة كنوع من التشارك، وأفاد بأن المعلمين المتقاعدين كذلك هم جزء من النقابة ويجب أن يتم تحصيل رسوم انتساب لهم.
واضاف المشة ان النقابة ستدرس القرار الأخير ومدى قانونيته من أجل اتخاذ الإجراءات المناسبة، مؤكدا ضرورة قيام الحكومة بالتسهيل على المؤسسات الوطنية ومساندتها من أجل الارتقاء بالتعليم.
يشار إلى ان النظام الداخلي لنقابة المعلمين الأردنيين لسنة 2012 الذي أقره مجلس الوزراء نص في المادة (30) منه على أن بإمكان النقابة أن "تستوفي من مقدم طلب الانتساب رسما مقداره ثلاثة دنانير تدفع لمرة واحدة"، وبإمكانها كذلك استيفاء "رسم اشتراك سنوي مقداره اثنا عشر دينارا تدفع بواقع دينار واحد شهريا."
يذكر انها ليست المرة الاولى التي تظهر بها عدائية واضحة بين وزارة التربية ونقابة المعلمين التي ظهرت في اكثر من موقف، فلا تجد وزارة التربية والتعليم ونقابة المعلمين سوى تبادل الاتهامات فيما بينهم مخرجا لاي عائق سواء على صعيد النقابة او في الامور التي تتعلق بالطالب.العرب اليوم

أضف تعليق


كود امني
تحديث