السبت, 12 كانون1/ديسمبر 2015 15:21

نقابة المهندسين الزراعيين تنظم عرض للفليم الجماهيري "معطف كبير الحجم"ا

نقابة المهندسين الزراعيين تنظم عرضا ثانيا للفلم الجماهيري (معطف كبير الحجم)، بعد العرض الاول للفلم العالمي معطف كبير الحجم للمخرج الفلسطيني نورس أبو صالح والذي نظمته اللجنة الوطنية في نقابة المهندسين الزراعيين الثلاثاء الماضي في مسرح مجمع النقابات المهنية بالشميساني بحضور جماهيري يتقدمهم نقيب المهندسين الزراعيين المهندس محمود ابو غنيمة ونائبه المهندس نهاد العليمي واعضاء مجلس النقابة قررت النقابة عمل عرضين اضافيين يوم بعد غد الثلاثاء وعلى نفس المسرح .


واكد ابو غنيمة على هامش عرض الفلم على دعم الحق العربي الفلسطيني واي جهد يقود الى استعادة الاراضي الفلسطينية المحتله من الاحتلال الصهيوني والى ان جهاد الفلسطينيين ومقاومتهم الاحتلال حق مكفول لهم في مختلف الشرائع السماوية والارضية والى ان لحظة التحرير اقرب من اي وقت مضى .


ومن جهته شدد عضو مجلس النقابة رئيس اللجنة الوطنية المهندس باسر ابو سنينه على دعم المبدعين الفلسطينيين في الشتات وتبني مبادراتهم التي تلقي الضوء على معاناة المواطن الفلسطيني اليومية جراء الاحتلال الغاشم لارضه ووطنه ومائه ومقدساته .
بدوره قال مخرج الفلم نورس أبو صالح «الإعلام العربي فيه قصور واضح على مستوى تناول القضايا فنيّاً، ويطرح الفيلم أهمية الإعلام في توثيق القضايا، وينقل رسالة أنّه يجب الاهتمام أكثر بالجانب الإعلامي في نقل قضايانا للعالم كلّه».


ويتناول «معطف كبير الحجم» الفترة الزمنيّة الممتدّة من عام 1987 إلى وقتنا الحالي، أي الفترة التي تخللّتها الانتفاضتين واتفاقيّة (أوسلو)، ويتناول الفيلم الحياة الفلسطينية في تلك الفترة من خلال قصّة بطل فلسطيني يقرر أن يخوض غمار الإعلام والسّينما، ويعكس الفيلم خليطا من المشاعر والصراعات يتم تناولها عبر حس درامي وحس كوميدي، حسبما صرّح به كاتب ومخرج الفيلم، الذي يؤكّد أنّ الفيلم يظهر حياة الفلسطيني كما هي. ويشير أبو صالح إلى أنّ الفيلم سيظهر الفلسطيني الإنسان بكل تفاصيله، وبكل أحاسيسه، عندما يحب وعندما يكره وعندما يكون وطنيّاً ثائراً .


وعن سبب اختيار اسم «معطف كبير الحجم» كاسم للفيلم، يجيب المخرج الشاب «العنوان بُنِيَ على موروث فلسطيني قديم يقول إنّه (عندما يرى النائم أنّه يرتدي معطفاً أكبر من مقاسه، فهذا يعني أنّه سيتحمّل مسؤوليات تفوق طاقته )، ومن هنا أخذ الفيلم اسمه». وعمّا إذا كان الفيلم سيحمل إسقاطات سياسيّة على الثورات العربيّة الحاليّة يقول المخرج الفلسطيني "الفيلم يركّز على القضية الفلسطينية بالمقام الأوّل" واعلنت النقابة عن عمل عرضين اضافيين للفلم يوم الثلاثاء 15 كانون الاول الجاري الساعة 2.30 عصرا, والعرض الثاني يليه مباشرة وفي تمام الساعة 5.30 مساء ومن ثم مناقشة وحوار مع مخرج الفلم .

أضف تعليق


كود امني
تحديث