الجمعة, 12 آب/أغسطس 2016 01:40

المعلمين تخاطب الحكومة لمراجعة 3 ملفات لشبهة تجاوزات

اكد الناطق الاعلامي باسم نقابة المعلمين الدكتور احمد الحجايا، ان النقابة لم تقم بتحويل ملفات الى ديوان المحاسبة بل طلبت وعن طريق كتاب رسمي وجه الى رئيبس الوزراء الدكتور هاني الملقي عبر وزارة التربية والتعليم السماح لديوان المحاسبة بالاطلاع ومراجعة ثلاثة ملفات مهمة في النقابة، الا انه الى الان لم ياتي اي رد حول هذا الكتاب. وقال الدكتور الحجايا لـ»الدستور» ان النقابة تمتلك ثلاثة ملفات حساسة جدا وانها تستطيع في اي لحظة تحويل احد الملفات الى الادعاء العام لاتخاذ الاجراءات المناسبة، الا انها الى الان لم تتخذ هذه الخطوة، مشيرا الى ان هناك شبهة تجاوزات في هذه الملفات ولم يفصح الحجايا عن طبيعتها. وفي سياق اخر، اكد الحجايا ان النقابة مع التطوير للمعلم ومع التدريب الحقيقي له في الميدان وان معلم اليوم هو طالب الامس والنقابة تدعم اي تاهيل وتدريب للمعلم وان اي خلل في المعلم تتحمل الوزارة نتيجته وليس اي طرف اخر. واشار «ان المعلم كان في الفترة الماضية مجرد رقم في ديوان الخدمة المدنية ولم يكن يخضع لاي امتحانات قبل التعيين ونحن الان مع التطور الحاصل ونحترم كل عمل من شانه تطوير المعلم، ولكن بالابتعاد عن الاساءة والتشهير بالمعلمين ورفضنا للامتحان التقيمي بداية كان لان طريقته مسيئة وياتي الرفض لامتلاكنا معلومات في مديريتين كان المعلم مجبرا فيها على اداء الامتحان في اللغة الانجليزية وان الوزارة هي من تراجعت عن هذا الموضوع اما امتحان اللغة العربية نحن معه لاننا من المهتمين في ان تكون اللغة العربية سليمة لدى المعلم وغير المعلم». 

أضف تعليق


كود امني
تحديث