الجمعة, 18 تموز/يوليو 2014 22:31

مائة خبير في (الإيدز) قضوا على متن الماليزية

صدى الشعب - وكالات
قال تقرير صحفي نشر في سيدني، الجمعة، إن من بين هؤلاء خبير الإيدز الهولندي المعروف بوب لانغ، الرئيس السابق لجمعية الإيدز الدولية. وذكرت صحيفة (سيدني مورنينغ هيرالد) أن الخبراء والباحثين المائة الذين قضوا في الحادث كان مقرر أن يشاركوا في المؤتمر الـ20 للأيدز الدولي (الإيدز 2014) المقرر عقده ما بين 20 و25 الشهر الجاري في ملبورن. ويتم تنظيم المؤتمر من قبل جمعية الإيدز الدولية (IAS) في شراكة مع عدد من الهيئات الدولية والشركاء المحليين بمشاركة حوالي 18000 مندوب يمثلون 200 دولة، وحضور حوالي 1200 صحافي لتغطية الفعاليات. ومن المقرر أن يركز مؤتمر الإيدز 2014 على المرض في منطقة آسيا والباسيفيك التي لديها أكبر مساحة جغرافية واكثر عدد سكان في العالم، وهي منطقة متفاوتة بشكل كبير في مستويات الثروة، وتضم مزيجاً من الثقافات المختلفة. كما أن جزءًا من فعاليات المؤتمر هو إقامة القرية العالمية بهدف تعزيز دور الشباب ومشاركة المجتمعات المحلية المتضررة من المرض. ومن بين الشخصيات العالمية التي ستتحدث أمام المؤتمر، الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون وآخرون من الباحثين ونجوم الفن، من بينهم الناشط البريطاني ونجم الموسيقى السير بوب غيلدوف وعدد من المهتمين بالرعاية الاجتماعية والصحية. وعبّر ممثلو المؤتمر عن فجيعتهم لمقتل الخبراء المائة في الحادث المأساوي، وقالوا في تغريدات على موقعي "الفيسبوك" و"تويتر" إنه ليوم حزين حقاً خسارة هؤلاء الزملاء". ونعى الرئيس العام لجمعية الإيدز الدولية كريس بيرير الضحايا وخصّ بالنعي زميله وسلفه السابق الباحث المخضرم الدكتور بوب لانغ قائلاً: "بوفاته خسرت حركة مواجهة مرض نقص المناعة رائداً عملاقاً".

أضف تعليق


كود امني
تحديث