27 C
عمّان
25 أكتوبر، 2020
صحيفة الأمم اليومية الشاملة

كيف استخدم القفازات بشكل صحيح للوقاية من كورونا ؟

تتحدث نشرة معهد العناية بصحة الأسرة، مؤسسة الملك الحسين، اليوم الثلاثاء، عن أهمية استخدام القفازات الطبية، في ظل تفشي فيروس كورونا، الذي يحتاج إلى إجراءات احترازية للوقاية منه والحد من انتشاره.

وتقدم نشرة المعهد نصائح مهمة عند استخدام القفازات، لحماية الكوادر الصحية والمرضى من العدوى، مشيرة إلى أكثر أنواع القفازات شيوعا، ومتى يوصى باستخدامها.

القفازات الطبية أحد الأمثلة على معدات الحماية الشخصية التي تستخدم لحماية مرتديها و/ أو المريض من انتشار العدوى أو المرض، فهي جزء من استراتيجية مكافحة العدوى.

من أكثر أنواع القفازات الطبية شيوعاً ما يلي:

القفازات المعقمة: تستخدمها الكوادر الطبية للجراحة والتداخلات العميقة وتتميز بأنها جديدة ومعقمة ولا تستعمل إلا لمرة واحدة، كما أن كل قفاز يكون مغلفاً على حدة.

القفازات غير المعقمة: يتميز هذا النوع من القفازات بأنه غير معقم ويستخدم لمرة واحدة فقط ويتم التخلص منه بعد الاستخدام ولا يتم في الغالب تعبئة هذه القفازات في أغلفة منفصلة. وتستخدم عند التعرض بشكل مباشر للدم أو سوائل الجسم الأخرى من شخص مريض.

القفازات شديدة التحمل: تستخدم هذه القفازات عند القيام بأعمال التنظيف ويمكن إعادة استخدام هذه القفازات ثانية بعد تطهيرها بشكل مناسب، بينما يجب التخلص منها إذا ما تعرضت للثقب أو التمزق.

بالنسبة لعامة الناس، فإن ارتداء القفازات ليس ضروريًا في معظم المواقف كأداء الوظائف اليومية. 

يوصي مركز السيطرة على الأمراض بارتداء القفازات عند التنظيف أو رعاية شخص مريض:

عند التنظيف:

 نظرًا لأنك قد تلمس الأسطح التي يوجد عليها الفيروس عند تنظيف منزلك وتطهيره، فيفضل ارتداء القفازات.

تأكد من اتباع الاحتياطات المدرجة على ملصقات المنتج للمطهرات التي تستخدمها. وإذا ما كان مسموحاً إعادة استخدام القفازات أو يجب التخلص منه.

عند رعاية شخص مريض:

إذا كنت تقدم الرعاية لشخص مريض في المنزل أو في مكان آخر والذي قد يترتب عليه ملامسة الدم أو البراز أو سوائل الجسم كاللعاب والقيئ، فإن استخدام القفازات التي تستخدم لمرة واحدة عند تنظيف وتعقيم المنطقة المحيطة بالشخص المريض أو الأسطح الأخرى التي قد يتم لمسها كثيرًا في المنزل يصبح أمراً ضرورياً.

نصائح عند استخدام القفازات:

– اغسل يديك قبل ارتداء القفازات وبعد نزعها: قم بغسل يديك بالماء والصابون لمدة 20 ثانية (أو استخدام معقم يدين يحتوي على 60٪ كحول على الأقل).

– تأكد أن القفازات الخاصة بك مناسبة لك لارتدائها بشكل مريح أثناء جميع الوظائف التي تقوم بها.

– يعاني بعض الأشخاص من حساسية تجاه المطاط الطبيعي المعروف باللاتيكس ( Latex) والمستخدمة في بعض القفازات الطبية، إذا كنت أو مريضك مصابين بالحساسية تجاه المطاط الطبيعي، يجب عليك اختيار القفازات المصنوعة من مواد اصطناعية أخرى مثل البولي فينيل كلوريد أو النتريل أو البولي يوريثين.

– إعلم أن الأشياء الحادة يمكن أن تثقب القفازات الطبية: قم دائمًا بتغيير القفازات الخاصة بك إذا كانت ممزقة أو مثقوبة. 

– لا تقم أبدًا بإعادة استخدام القفازات الطبية أو غسلها وتعقيمها إذا كانت مصممة للاستخدام لمرة واحدة.

– لا تشارك القفازات الطبية مع مستخدمين آخرين.

نظافة اليدين واستخدام القفازات:

ارتداء القفازات لا يحل محل الحاجة إلى نظافة اليدين، حيث أن القفازات لا توفر حماية كاملة ضد تلوث اليدين. قد تتمكن الكائنات الدقيقة من الوصول إلى أيدي الأشخاص من خلال عيوب صغيرة في القفازات، أو عن طريق تلوث اليدين أثناء إزالتها. يمكن تنظيف اليدين بالماء والصابون أو باستخدام مطهرات اليدين.

مطهراليدين هو مادة يتم وضعها على اليدين بغرض إزالة مسببات الأمراض الشائعة ويوصى باستخدامه عندما لا يتوفر الصابون والماء لغسل اليدين.

اعتمادًا على المكون النشط المستخدم يمكن تصنيف معقمات اليدين ضمن نوعين: إما يحتوي على الكحول أو خالٍ من الكحول. المنتجات الكحولية تحتوي على 60-95% من الكحول، وعادةً ما تكون على شكل إيثانول أو إيزوبروبانول أوغيره .

أما المنتجات الخالية من الكحول فتعتمد بشكل عام على المطهرات، مثل كلوريد البنزالكونيوم أو على العوامل المضادة للميكروبات مثل التريكلوسان. تحتوي العديد من معقمات الأيدي أيضًا على مطريات (مثل الجلسرين) تعمل على تلطيف البشرة إضافة إلى بعض المواد العطرية.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0