1.6 C
عمّان
24 يناير، 2021
صحيفة الأمم اليومية الشاملة

الفيصلي يستعيد التوازن بفوز مستحق على الحسين إربد

استعاد الفيصلي شيئاً من توازنه بعدما استعاد نغمة الفوز واجتاز مضيفه الحسين إربد “2-1” في المباراة المثيرة التي جرت مساء السبت، على استاد الحسن بإربد في ختام الجولة 14 لبطولة دوري المحترفين بكرة القدم.

وتقدم الحسين إربد بهدف السبق بالدقيقة “34” عن طريق مهاجمه شريف النوايشة، وجاء رد الفيصلي سريعاً بهدفين ثمينين حملا امضاء الليبي أكرم الزوي ويوسف أبو جلبوش بالدقيقتين “42-44”.

وقفز الفيصلي للمركز الرابع برصيد “20 نقطة” وتراجع الحسين إربد خامساً بعدما توقف رصيده عند النقطة “19”.

وقدم الفيصلي أفضل أشواطه الهجومية منذ بداية الموسم، عندما طوق مرمى الحسين إربد بفضل حيوية أبو جلبوش والعرسان وصيصا وخالد زكريا والزوي.

وفوق الفيصلي أكثر من فرصة للتقدم حيث استثمر الليبي الزوي خطأ دفاعياً ليسدد الكرة مع تقدم حارس المرمى الكواملة لكنها مرت فوق العارضة.

وتألق الكواملة حارس الحسين في التصدي لتسديدة صيصا ومن ثم العرسان، قبل أن يتألق في التصدي لمحاولة جديدة للزوي.

وحاول الحسين إربد منع الفيصلي من التسجيل بفرض الكثافة العددية في المناطق الدفاعية، لكنه بالوقت ذاته لم يخف اطماعه الهجومية من خلال شن هجمات مرتدة معولاً على مهارة وسريعة الرشدان وموالي والسرحان ومايكل.

وفي الدقيقة “33” وعلى عكس المجريات، خطف الحسين إربد هدف السبق بعد تمريرة نموذجية لأبوطعيمة داخل منطقة الجزاء وجدت شريف النوايشة يضعها بلا مضايقة داخل شباك أبو ليلى.

واستفز الهدف لاعبي الفيصلي الذي كثفوا من طلعاتهم الهجومية وشكلت اختراقات سالم العجالين من الجهة اليسرى مصدر قلق لدفاع الحسين.

وتمكن الفيصلي في غضون دقيقيتن قبل تأخره إلى تقدم، حيث أرسل العجالين كرة داخل منطقة الجزاء وجدت الزوي يضعها بلا تردد داخل الشباك في الدقيقة “42”.

وسرعان ما نجح الفيصلي في تسجيل هدفه الثاني بالدقيقة “44” بعد مجهود فردي رائع من خالد زكريا الذي اخترق داخل منطقة الجزاء وقدم كرة على طبق من ذهب للمندفع من الخلف يوسف أبو جلبوش ليسددها داخل الشباك.

فرص ضائعة

وفي الشوط الثاني كاد الحسين إربد ان يعدل النتيجة سريعاً من كرة عرضية دكها مايكل برأسه تألق أبو ليلى في السيطرة عليها.

وعاد الفيصلي ليفرض أفضليته النسبية وظهرت نواياه واضحة في تعزيز تقدمه تفادياً لأي مفاجآت غير متوقعة.

ووضع أبو جلبوش البديل العكش بمواجهة مرمى الحسين إربد لكن الكواملة خرج له بالوقت المناسب وسيطر على الموقف.

وخطف ابو جلبوش الكرة من أحد مدافعي الحسين إربد ليمرر بذكاء لأحمد العرسان الذي سدد بقوة من موقف نموذجي تألق الكواملة في صدها.
ومضت الدقائق المتبقية بطيئة وعمل فريق الفيصلي للحفاظ على تقدمه حتى النهاية وكان له ما أراد.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0