6.8 C
عمّان
2021-04-11
صحيفة الأمم اليومية الشاملة

ستصدمك.. أطعمة إن تجنبتها ستخسر وزنك بسهولة

هل تمارس الرياضة بانتظام وتتبع الحميات الغذائية لكن وزنك لا ينقص؟ هذا ممكن، إذا أنك ودون أن تعلم تحرص على تناول وجبات وأطعمة صحية تعيق كل جهودك في خسارة الوزن.

وللتخلص من هذا العائق تعرف معنا على أبرز هذه الأطعمة التي من شأنها أن تكون عثرة في طريق خسارتك للوزن الزائد، وذلك بحسب موقع ويب طب.

1- الألبان خالية الدسم:

يتجنب الكثيرون الحليب والألبان كاملة أو نصف الدسم، ويتجهون نحو الخالي منها ظنا منهم أنه يساعد على التخسيس.

لكن في الحقيقة الحليب خالي الدسم ليس مشبعا ما يزيد من شعور الجوع، فالدسم المنزوع يصعب امتصاص الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون مثل فيتامين أ، د، ه، ك، بالإضافة إلى الكالسيوم والفوسفور.ولذلك فإن الحليب خالي الدسم يمد الجسم بعناصر غذائية أقل من غيره.

كذلك فإن الألبان عموماً حمضية، سواء كانت كاملة الدسم أو خالية الدسم، وهذه الأحماض تساهم في صعوبة تقليل الوزن.

2- الدقيق بأنواعه:

يعتقد كثير من الأشخاص أن خبز القمح الكامل هو الأفضل خلال الرجيم، ويعتبر أكثر الأنواع الصحية التي تساعد في فقدان الوزن.
وعلى الرغم من أن تناول القمح الكامل بشكل محدود يمكن أن يكون مناسباً خلال إتباع الحمية الغذائية في بادئ الأمر، لكن الإستمرار في تناول منتجات القمح “وتحديداً الغلوتين” يمكن أن يعيق فقدان الوزن لأنك لن تشعر بالشبع.

كما أن القمح الكامل يسبب تراكم الدهون في البطن، كما يؤدي إلى إنخفاض مستويات الطاقة في الجسم، وبالتالي قلة الحركة الهامة لخسارة الوزن.

3- المنتجات المدون عليها “قليلة الدسم”:

تلجأ بعض الشركات إلى خداع زبانئها بتنكيه منتجاتها بالسكر أو الصوديوم لتعويض مذاقها، ووضع عبارة قليلة الدسم.
فالسكر والصوديوم يعطيان شعورا بالثقل ويساهمان في زيادة الوزن.

والسكر المكرر هو عنصر حمضي مثل الألبان، فيشجع الجسم في التمسك بالوزن الزائد.

4- السلطة الخضراء:

لتناول سلطة خضراء صحية يجب التأكد من مكوناتها واحتوائها على خضار طازجة، وخلوها من أي دهون أو صلصات أو أملاح زائدة.
يحدث هذا الأمر غالبا في المطاعم التي تقوم بتخزين الخضراوات لفترات طويلة مما يفقدها قيمتها الغذائية، ويضيفون العناصر الأخرى التي تخفي طعمها القديم وتعطيها طعما جيدا كالجبن المبشور أو الخبز المحمص.

5- الفاكهة المجففة:

تحتوي بعض أنواع الفاكهة المجففة على مقادير من السكر الخفي، وبالتالي لا تصبح مناسبة لمن يتبع الحمية الغذائية.
ولكن هذا لا يعني أن كل الفواكه المجففة تحتوي على السكر، فهناك أنواع صحية وخالية من السكر، ويمكن معرفة هذا من خلال مراجعة المكونات المدونة على العبوة.

والأفضل هو تناول الفواكه الطازجة بعيداً عن تلك المجففة لضمان الحصول على فوائدها الصحية كاملة.
ومع هذا يجب الإبتعاد عن أنواع الفواكه التي تزيد الوزن، مثل البلح، المانغو، العنب، والإكثار من الفواكه المناسبة للرجيم مثل الجوافة، البرتقال، والتفاح.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0