26.1 C
عمّان
الأربعاء, 22 سبتمبر 2021, 23:01
صحيفة الأمم اليومية الشاملة

28 منظمة دولية تطالب الأردن بوقف حجب الانترنت خلال الاحتجاجات

– طالبت 28 منظمة اقليمية ودولية في رسالة مفتوحة موجهة الى رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة بالتوقف عن حجب الانترنت في الأردن.

ودعت المنظمات الحكومة الاردنية وبشكل عاجل الى ضمان ان يكون الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي وجميع وسائل التواصل الاخرى متاحة وامنة وان يكون الوصول اليها ممكنا خلال المظاهرات والاحتجاجات الشعبية.

وقالت المنظمات في الرسالة التي ترجمتها عمون، إنها وثقت منذ عام 2018، سلسلة من عمليات حجب الانترنت في الاردن، خصوصا لخدمات البث المباشر مثل “فيسبوك لايف” خلال المظاهرات العامة.

وأضافت، “لاحظنا بشكل خاص حجب الخدمات في اواخر عام 2018 وبداية 2019 خلال الاحتجاجات المناهضة للتقشف وهذا الاسبوع اثر الاحتجاجات التي اندلعت على خلفية قضية السلط”. مؤكدة أن حجب الانترنت يحمل خطرا على أمن المواطنيين والمشاركة العامة والوصول الى المعلومات، بالاضافة إلى أنه يشكل خطرا على حقوق الانسان.

وأكدت أن الولوج الى الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي يلعب دورا مهما في تواصل المواطنيين والبحث عن المعلومات الصحيحة والدقيقة وإعداد التقارير وتوثيق الاحداث، بالاضافة الى ممارسة المواطنين حقهم بالتعبير عن الرأي ومراقبة الحكومة.

وأوضحت أنه في ظل وجود فيروس كورونا، اصبح الانترنت شيئا اساسيا وضروريا في حياة المواطنيين اليومية ورفاهيتهم.

وأشارت إلى أن حجب الانترنت يعد تعد على حقوق الانسان الاساسية مثل حرية التعبير والرأي والوصول الى المعلومات وحرية الاعلام وحرية التجمع السلمي.

وذكرت المنظمات الأردن بأن قرار مجلس حقوق الانسان رقم 44/12 يدين وبشدة حجب الانترنت “بشكل متعمد وتعسفي من اجل حجب الوصول الى المعلومات او نشرها عبر الانترنت” داعيا الدول الى ايقاف هذه الممارسات. كما ان الامين العام للامم المتحدة اكد على ان “آليات حقوق الانسان التابعة للامم المتحدة تعتبر حجب الانترنت والحجب العام خرقا للقانون الدولي لحقوق الانسان”.

وقالت إن الأردن صادق على اطر اقليمية ودولية مثل العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية الملزم قانونيا، والذي يتعين على الاردن بموجبه حماية الحقوق الاساسية سواء عبر الانترنت او خارجه.

وتاليا نص الرسالة التي ترجمتها عمون:

رسالة مفتوحة لوقف حجر النترنت في الاردن خلال المظاهرات في الاردن.

دولة رئيس وزراء الاردن، الدكتور بشر الخصاونة…
سعادة الدكتور غازي الجبور، رئيس مجلس المفوضين والرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم قطاع الاتصالات…

نحن المنظمات الموقعة ادناه واعضاء تحالف “حافظ عليه” وهي شبكة عالمية توحد 240 منظمة من 105 بلدان والتي تعمل على ايقاف حجب الانترنت في العالم، ندعو وبشكل عاجل الحكومة الاردنية ضمان ان يكون الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي وجميع وسائل التواصل الاخرى تعمل ومفتوحة وامنة وان تكون ممكن الوصول اليها خلال المظاهرات التي تجري.

منذ 2018، لقد وثقنا سلسلة من حجب الانترنت في الاردن، خصوصا خدمات البث المباشر مثل فيس بوك لايف خلال المظاهرات العامة. لقد لاحظنا بشكل خاص حجب الخدمات في اواخر عام 2018 وبداية 2019 خلال الاحتجاجات المناهضة للتقشف وهذا الاسبوع اثر الاحتجاجات التي اندلعت على خلفية قضية السلط. ان حجب الانترنت يحمل خطرا على امن المواطنيين والمشاركة العامة والوصول الى المعلومات، بالاضافة انه يشكل خطرا على حقوق الانسان.

الولوج الى الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي يلعب دورا مهما في تواصل المواطنيين والبحث عن المعلومات الصحيحة والدقيقة واعداد التقارير وتوثيق الاحداث، بالاضافة الى ممارسة المواطنين حقهم بالتعبير عن الرأي ومراقبة الحكومة. في ظل وجود فيروس كورونا، اصبح الانترنت شيئا اساسيا وضروريا في حياة المواطنيين اليومية ورفاهيتهم. بناءا عليه، تحالف “حافظ عليه” يطالبكم ضمان ايقاف حجب الانترنت وجميع مواقع التواصل الرقمية من دون انقطاع بشكل امن للشعب الاردني.

حجب الانترنت يعد تعد على حقوق الانسان الاساسية مثل حرية التعبير والرأي والوصول الى المعلومات وحرية الاعلام وحرية التجمع السلمي. يدين قرار مجلس حقوق الانسان رقم 44/12 وبشدة حجب الانترنت “بشكل متعمد وتعسفي من اجل حجب الوصول الى المعلومات او نشرها عبر الانترنت” ويدعو الدول الى ايقاف هذه الممارسات. كما ان الامين العام للامم المتحدة اكد على ان “آليات حقوق الانسان التابعة للامم المتحدة تعتبر حجب الانترنت والحجب العام خرقا للقانون الدولي لحقوق الانسان”.

صادق الاردن على اطر اقليمية ودولية مثل العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية الملزم قانونيا، الذي يتعين على الاردن بموجبه حماية الحقوق الاساسية سواء عبر الانترنت او خارجه.

لذلك، نطالب الحكومة الاردنية الوفاء بالتزاماتها من خلال النقاط التالية:

انهاء حجب الانترنت، بما فيها من مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع التواصل الاخرى وضمان ان تكون فعالة وامنة خصوصا في ظل وجود احتجاجات شعبية.

ايضاح آليات واسباب هذا الحجب والدعوة الى المزيد من الشفافية حول كيفية التعامل مع الانترنت في الاردن.

أمر شركات الاتصال وخدمات الانترنت باخبار الجمهور ومستخدمي الانترنت عن اي حجب متوقع للانترنت واخذ كافة الاجراءات اللازمة لاصلاح اي حجب للانترنت من شأنه التأثير على جودة الخدمة التي يتلقاها مستخدمي الانترنت.

وقع على هذ الرسالة 28 منظمة اقليمية ودولية:

Access Now
Advocacy Initiative for Development (AID)
African Freedom of Expression Exchange (AFEX)
Africa Open Data and Internet Research Foundation (AODIRF)
Afrotribune
Blueprint for Free Speech
Centre for Media Studies and Peacebuilding (CEMESP-Liberia)
Collaboration on International ICT Policy for East and Southern Africa (CIPESA)
Digital Rights Coalition – Malawi
Electronic Frontier Foundation (EFF)
Gambia Press Union (GPU)
Give1Project Gambia
International Press Centre (IPC)
Internet Protection Society (Russia)
Paradigm Initiative (PIN)
PEN America
RedesAyuda
Reporters Without Borders (RSF)
Sassoufit collective
SMEX
Southeast Asia Freedom of Expression Network (SAFEnet)
Tor Project
Ubunteam
Women of Uganda Network (WOUGNET)
Women ICT Advocacy Group (WIAG)
Wikimedia Community User Group Uganda
Wikimedia France
YODET

المصدر: accessnow.org

Share and Enjoy !

Shares