6.8 C
عمّان
2021-04-11
صحيفة الأمم اليومية الشاملة

“جسور” يختتم فعاليات منتدى “حوار” حول صناعة الرياضة وتنظيم الفعاليات

اختتم معهد جسور؛ مركز التميز في إدارة الرياضة وتنظيم الفعاليات الكبرى بالمنطقة، فعاليات النسخة الثانية من منتدى “حوار” عبر تقنية الاتصال المرئي، بمشاركة خبراء ومتخصصين وأكاديميين، لمناقشة الموضوعات ذات الصلة بالاستعدادات الجارية لاستضافة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.
وأتاح المنتدى، الذي تواصلت أنشطته على مدى ثلاثة أيام، الفرصة أمام المعنيين والخبراء في قطاع الرياضة وكرة القدم للتعرف على إنجازات قطر في مشوارها نحو استضافة المونديال، كما ألقى المشاركون الضوء على موضوعات أساسية منها التوجهات الحالية في صناعة الرياضة، وتأثير جائحة كورونا على قطاع الرياضة وتنظيم الأحداث الرياضية.
وأعربت المدير التنفيذي لمعهد جسور السيدة عفراء النعيمي، عن سعادتها باستضافة المعهد للنسخة الثانية من المنتدى الذي بات يشكل منصة هامة يتبادل الخبراء من خلالها المعرفة والخبرات في المجالات المتعلقة بصناعة الرياضة واستضافة البطولات الرياضية الكبرى.
وأضافت: “يُسهم منتدى حوار في تعزيز التواصل بين الخبراء والمتخصصين، وإتاحة الفرصة أمام كافة المشاركين والحضور لمواكبة آخر المستجدات وأحدث التوجهات في مختلف المجالات المتعلقة باستضافة الفعاليات الرياضية. أود أن أشكر المتحدثين والسادة الحضور على طرحهم ومداخلاتهم القيمة وإثرائهم محتوى المنتدى، والإسهام في تحقيق أهدافه”.
وتناولت فعاليات اليوم الأول للمنتدى التداعيات الاقتصادية للجائحة، والتوجهات التي سبقت تفشي الوباء، وناقش اليوم الثاني أبرز التطورات على طريق الإعداد لمونديال 2022 مثل أماكن الإقامة، والأمن والسلامة خلال البطولة، والإتاحة وسهولة الوصول لذوي الإعاقة، والدبلوماسية الرياضية وغيرها، في حين تطرّقت جلسات آخر أيام المنتدى إلى المهارات المستقبلية في قطاع الرياضة المتنامي، والتخطيط للمسيرة المهنية في صناعة الرياضة وتنظيم الفعاليات.
وشهدت فعاليات المنتدى مشاركة المؤلفة الموسيقية دانة الفردان، وغانم السليطي، رائد أعمال وصاحب العديد من المبادرات البيئية والتغذية النباتية، ومتحدثين من عدة مؤسسات وهيئات منها الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، ودوري نجوم قطر، و”بي إن سبورتس”، وكلية “بوكوني” للإدارة، ومجموعة “هوريزون”، وغيرهم.
وأتيحت الفرصة أمام المشاركين ومنتسبي معهد جسور وخريجيه خلال ثالث أيام المنتدى للالتقاء بممثلين عن الهيئات المشاركة في جلسات المنتدى والجهات ذات الصلة بالرياضة وكرة القدم منها أكاديمية أسباير، ونادي “باريس سان جيرمان”، ونادي “كاس أوبين” البلجيكي، ومنظمة “سيف ذا دريم”، وغيرها، وذلك للتعرف على فرص العمل المتاحة في القطاع الرياضي وتنظيم الفعاليات والخبرات والمؤهلات التي تبحث عنها هذه المؤسسات.
يُشار إلى أن اللجنة العليا للمشاريع والإرث أسست معهد جسور في العام 2013 لضمان نقل المعرفة المكتسبة من استضافة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 إلى الأجيال المقبلة من المتخصصين في مجال الرياضة وتنظيم الفعاليات الكبرى في قطر والمنطقة.
وسيمثل الخريجون من معهد جسور محركاً أساسياً في إحداث نقلة نوعية في صناعة الرياضة وتنظيم الفعاليات الكبرى عبر بناء الإرث في هذا المجال، وتنظيم فعاليات استثنائية بعد إسدال الستار على منافسات بطولة قطر 2022.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0