الجمعة, 12 أبريل 2024, 19:42
صحيفة الأمم اليومية الشاملة

%37 نسبة ارتفاع أعداد الأردنيين المغادرين للسياحة

بلغ عدد الأردنيين المغادرين خارج البلاد لغايات السياحة خلال النصف الأول من العام الحالي 816,092 ألف أردني بارتفاع نسبته 37% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، في الوقت الذي ترى فيه جمعية وكلاء السياحة والسفر أن هنالك تراجعا بنسبة أعداد الراغبين بالسياحة الخارجية عن طريق المكاتب السياحية.

وبحسب أرقام أولية رسمية اطلعت عليها “المملكة” بلغ مجموع عدد الأردنيين خلال النصف الأول من العام الماضي 595886 شخصا.

ووفق الأرقام فإن شهر حزيران هو الأعلى من حيث عدد المغادرين حيث بلغ في حزيران من العام الماضي 144965 بينما في حزيران الماضي 195284 بارتفاع نسبته 34.7%.

أمين سر جمعية وكلاء السياحة والسفر باسم الغلاييني، قال لـ”المملكة” إن الوجهات المفضلة للأردنيين للسفر هي مدن تركيا (أنتاليا، طربزون، اسطنبول) إضافة لمصر وتحديدا مدينة شرم الشيخ وحديثا هنالك تونس والبوسنة.

وبيّن الغلاييني أن هذه الوجهات مرغوبة بسبب الأسعار المطروحة في السوق وعدم وجود تأشيرة سياحية لبعضها، إضافة لفرق العملة ورغبة البعض بالتسوق.

وبخصوص الأرقام المتعلقة بالسفر إلى الخارج قال إن “الجمعية لا يوجد لديها أرقام ولكن كمكاتب سياحية نرى تراجعا بنسبة أعداد الراغبين بالسياحة الخارجية عن طريق المكاتب السياحية والحاصلة على برامج قد تصل إلى 40% مقارنة بالموسم الماضي”.

ويرى الغلاييني أنه لا مقارنة بين أعداد المسافرين خلال النصف الأول من العام الحالي والماضي، مشيرا إلى أن المكاتب على تماس مباشر مع الراغبين بالسياحة.

ولدى سؤال الغلاييني عن الأرقام الرسمية التي تتحدث عن ارتفاع اعداد الأردنيين المسافرين للسياحة قال: “أتحدث عن تراجع سفر الأردنيين لغايات السياحة عن طريق المكاتب السياحية”.

وكان البنك المركزي قال في وقت سابق إن الإنفاق السياحي في الخارج خلال شهر تموز من العام 2023 ارتفع بما نسبته (13.1%)، مقارنة مع الشهر نفسه من عام 2022، ليبلغ 171.2 مليون دينار (241.5 مليون دولار).

وحقق الإنفاق السياحي في الخارج خلال الشهور السبعة الأولى من عام 2023، ارتفاعا بنسبة 37.9% بتسجيله لما قيمته 813.2 مليون دينار (1,147.0 مليون دولار).

تأسست جمعية وكلاء السياحة والسفر الأردنية سنة (1965) بموجب المادة الثانية والعشرين من قانون الجمعيات والهيئات الاجتماعية رقم (7) لسنة 1965، وفي مرحلة لاحقة تم إدراج الجمعية وبعد انتقالها لمدينة عمّان للعمل بموجب قانون السياحة رقم (20) لسنة (1988). وتعدّ الجمعية إحدى الجمعيات السياحية المهنية التي تعمل تحت مظلة وزارة السياحة ومعترف بها داخليا وخارجيا وهي عضو فاعل في هيئة تنشيط السياحة واتحاد الجمعيات السياحية الأردنية وعضو رئيسي في لجنة السياحة لدى وزارة السياحة والآثار.

Share and Enjoy !

Shares